English Site

Tuesday, February 28, 2012

أطفال ضحايا العسكر

أطفال ضحايا العسكر

"الأول جرونا قدامهم ويضربوا كرابيج على الأرض ويضربونا بأيديهم والجنود صفين وإحنا بنجري يكعبلونا برجليهم وينزلوا ضرب.
 بعدها نزل 2 طوال لابسين نضارة شمس يكهربونا نص دقيقة ويسيبونا ...العدد كان 100 أو اقل,
 أنا كنت اصغر واحد اديتهم كارنيه المدرسة. "


الفقرة السابقة جزء من شهادة طفل عمره 15 سنة, قبض عليه يوم 10 فبراير من ميدان رمسيس بعد حظر التجوال. و أخلى سبيله وحده يوم 28 فبراير. الشهادة وثقت بمركز النديم يوم 1 مارس2011 و حتى وقتها فشل الابن في معرفة مكان والده.

منذ البداية لم يستثنى الأطفال من انتهاكات العسكر بشتى أنواعها : سب, ضرب, كهرباء, هتك عرض, و محاكمات استثائية, بنوعيها عسكرية و أمن دولة طوارئ. و في كل مرة تم فض اعتصام أو مظاهرة بالقوة , و في كل حملة اعتقال عشوائية تنكيلا بالثورة, تجد دائما أطفالا (دون ال 18 سنة ) ضمن الضحايا.


فض ميدان التحرير – 9 مارس 2011


·         مصطفى جمال الدين – 15 سنة : طالب بالصف الثاني الأعدادي. قبض عليه من ميدان التحرير, مثل أمام المحكمة العسكرية و حكمت عليه بسنة في سجن طرة, ثم أخلوا سبيله فجأة بعد ثلاثة أسابيع.

·         محمد عبد الهادي – 16 سنة : قبض عليه و هو نازل من ميكروباص على أطراف ميدان التحرير, حوكم عسكريا و حكم عليه ب 3 سنوات في سجن طرة, بعد حملة ضغط دامت شهرين خفض حكمه و أوفق تنفيذه و خرج مع باقي المجموعة يوم 21 مايو 2011 بعد أن قضى شهرين ظلم في السجن.

ذكرى النكبة – 15 مايو 2011
أثناء فض مظاهرة أمام السفارة الاسرائيلية في ذكرى النكبة, قبض على أكثر من 150 متظاهر منهم 17 قاصر (دون 18 سنة) و مثلوا جميعا أمام المحكمة العسكرية. أخلى سبيل القصر بعد بضعة أيام, و حكم عليهم بسنة مع ايقاف التنفيذ.

أحداث السفارة الاسرائيلية – 9 سبتمبر 2011
87 شخص قبض عليهم عشوائيا  يوم 10 سبتمبر منهم 8 قصر أحيلوا لمحاكمة عسكرية و أطلق سراحهم يوم 1 نوفمبر 2011 بعد أن أصدرت المحكمة العسكرية أحكام مع ايقاف التنفيذ بحقهم.
38 شخص قبض عليهم ليلة الأحداث منهم 5 قصر (أحدهم عمره 14 سنة) أحيلوا لمحكمة أمن دولة طوارئ  أخلى سبيلهم بعدها و القضية مستمرة الى الان .

مظاهرة وزارة الدفاع – 30 سبتمبر 2011
قبض على 12 متظاهر منهم الطفل سيف صادق, عمره 15 سنة, و أفرج عنه (براءة)  يوم 13 نوفمبر .

مذبحة ماسبيرو – 9 أكتوبر 2011
قبض على 28 شخص و قدموا للنيابة العسكرية على هامش أحداث ماسبيرو, منهم 3 قصر (دون 18 سنة). أخلى سبيل القصر يوم 23 نوفمبر و القضية مستمرة الى الان لكن أمام قاض تحقيقات.

قضايا هامة
اسلام رجب حربي – في السجن الان
مواليد 1995 . اسلام اتحاكم عسكري بتهمة سرقة بالاكراه (٤٠٩ لسنه ٢٠١١ جنايات عسكرية شرق ) و حكم عليه ب 7 سنين سجن (نفس عقوبة قتلة خالد سعيد!!!).
اسلام يقضي عقوبته الان في سجن طرة شديد الحراسة في انتظار ان يتم التصديق على الحكم  حتى يطعن فيه.


عرضنا ما توفر لنا من معلومات عن قصر مثلوا أمام المحكمة العسكرية,  و يظل السؤال : كم طفل تعرض للتعذيب على يد العسكر تحت غطاء " الفراغ الأمني" و " المرحلة الحرجة" ؟
 كم طفل نجهله يقبع الان في السجون نتيجة محاكمات استثنائية جائرة ؟

4 comments:

  1. ممكن اذان باعادة النشر؟!!

    ReplyDelete
    Replies
    1. This comment has been removed by the author.

      Delete
    2. طبعا من غير سؤال

      Delete
  2. حمد عطية جابر، ١٥ سنة، تم القبض عليه من قبل الشرطة العسكرية يوم ٣٠ يناير ٢٠١١، عشان مكنش معاه بطاقة، ومصدقوش سنه. محمد قضا أسبوع في حبس تأديبي في السجن الحربي في ٦ أكتوبر ثم إتحول على سجن برج العرب في إسكندرية. عثر عليه والده بالصدفة بعد إسبوعين من إختفائه عندما إتصلت به سيدة كانت تزور إبنها وهو في نفس الزنزانة. محمد كان متهم بالهروب مع إنه عمره متسجن....وتم إخلاء سبيله يوم ١ مارس بعد شهر من السجن والتعذيب، ظلم

    ReplyDelete