English Site

Monday, March 18, 2013

سعد محمد ابراهيم - يسكن ويعمل في منطقة عسكرية، فيحاكم عسكريا

وقوع منطقة أبو قير في منطقة عسكرية يعرض دائما الأهالي هناك لخطر المحاكمات العسكرية


هاجم الجيش الشاطىء والاعتداء على المواطنين يوم 13 فبراير 2013، وقاموا باعتقال وتعذيب سعد، ولم يعرف أهله مكانه تحديدا حتى تم عرضه على النيابة العسكرية يوم 19 فبراير، بزعم أنه سب القوات المسلحة وانه تواجد بمنطقة عسكرية ممنوعة ، رغم أنه كان محتجزا لدي القوات البحرية من قبلها بستة ايام ، ورغم أنه يحمل تصريح ساري للتواجد والعمل في الشاطئ الذي يتبع القوات البحرية حتى مايو 2013، وصادر من قوات حرس الحدود

سعد مازال تحت نير المحاكمة العسكرية، ساعدونا في نشر قصته والتضامن معه قبل صدور حكم







المزيد عن الاجراءات القانونية في القضية:


1 comment:

  1. عوز لو سمحتم اتواصل معاكم انا صحفى

    ReplyDelete